شبكة الأسطورة للتميز
السلام عليكم ورحمة الله ... حياكم الله ... حللتم أهلا ونزلتم سهلا

نتمنى أن تصبح عضوا في منتدانا ....

نترقب مشاركتكم ....

ملاحظة : تم إعادة فتح التسجيل والمشاركة لكل الأعضاء
... مشاركتكم شرف لنا


الأسطورة .. تميز و إبداع
 
الرئيسيةس .و .جالمجموعاتالتسجيلدخول
إحساس أكثر من رائع أن تمد يدك فتجد من يصافحك بحب .... وتفتح قلبك فتجد من ينصت إليك بصدق.....وتصرخ فتجد من يستقبل صرختك بإخلاص.... وتبكي فتجد من يجمع حبات دموعك بوفاء:::: فالصداقة كالقناعة كلاهما كنز لا يفنى شريطة أن لاتكون العملة مزيفة www.ammaroo.tk

شاطر | 
 

 حكاية محشش في بطن امه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أميرة الظلام
عضو جديد
avatar

عدد المساهمات : 9
تاريخ التسجيل : 18/07/2010

مُساهمةموضوع: حكاية محشش في بطن امه   الأحد يوليو 18, 2010 9:46 pm

محشش يقول قصته وهو ببطن امه



في البداية يوم كنت نطفه ظنيت إني من كريات الدم البيضاء
ماعرفت إني من بني البشر إلا لما قالت( الدكتورهـ ) لأمي مبرووكـ ياست هانم إنتي حامل

عاد أمي من الفرحة حطت يدها على بطنها في المكان اللي أنا موجود فيهـ عرفت إني المقصود وفهمت إني مشروع بني آدمي . .
بيني وبينكم ضاق صدري .. قلت وش لي بوجع الراس أطلع لعالم ثاني وأصير إنسان وفي حساب وعقاب وأدرس .


همست لي عقلي قال إحمد ربك بتطلع وبيصير عندك إيميل وماسنجر 8 صحيح أنه يطفش بس ماعليه وتشترك في منتديات ,,
قلتلها وأصير مشرف في منتدى قالت كل تبن إلا ذي .,
فرحت أنا قلت أجل بطلع اللحين قال بدري باقي تسع شهور (تحطيم)ـ .,


ولما صار لي خمس شهور كنت حاس إني ذكر بس قلت يمكن أكون بنت - لحوووول
جلست أقطع من الشعيرات الدمويه وأقول غلام فتاه.. صبي صبيه.. بنت ولد


وأنا أفكر سمعت صوت أبوي يكلم أمي حاولت أركز ايش يقولها قربت إذني طلع أبوي يتغزل في أمي
(تم تشفيره .....) كنت بتصل عليهم وأقول إستحوا أنا أسمعكم بس لم تسمح لي الفرصهـ
بصراحهـ إستحيت من كلام أمي وأبوي قلت أنام أحسن لي عيب أتصنت عليهم بعدين يعاقبني ربي
ويصير ولدي يتصنت علي


جلست أمص اصبع رجلي لين نمت وبعد فترهـ سمعت صوت قوووي يتجه ناحيتي قمت بطولي
إلا ويرتطم راسي ببطن أمي آآآآخ بس قوة الصوت نستني الوجع الله لايوريكم كأنه شلااال مدحدر علياا أحاول أهرب
منا ولا منا هنا ولا هناك مافيه مجال ربي ستر ومر من جنبي وماتأذيت طلعت أمي اللي يهديها
شربت مويااا بكميه كبيره على غير العادهـ بس والله تونست جلست ألعب بالمويا برجووولي كنت بسبح بس ماعندي مااايوهـ ..


لما جاء الشهر السابع راحت أمي ومعاها أبوي للدكتوره تطمئن أمي على صحتها
طبعا نامت أمي على السرير وابوي واقف جنبها ( بيحسسها بالأمان ) قلت حشااا ليه هو انتي حامل بوحش !!


الدكتورهـ حطت جهاز على بطن أمي وبدأت تحرك يمين يسار فوق تحت وههم يشوفوني على الشاشه
عاد أنا قمت أتدلع واحرك رجلي وألا نريد اي شيئ سياسيعيوني وأغمضها بنعومهـ وأمص أصبعي .,


وأمي وأبويا يتبادلون نظرات الحب والرومانسيه ويبتسموااا ويوم شالت الجهاز وإنقطعت عن الرؤيه
وأنا أقول فكهـ كأن عمرهم ماشافوا ولد


عاد سألت أمي الدكتورهـ متى موعد الولادة قالت باقي شهرين سمعت الخبر
ويجيني إنهيار عصبي شهرين يامفتريه خلاص أنا طفشت أنكتمت الجووو حار مافيه الا مكيف صحرواي حتى مايبرد
قلت مايصبرنا غير النوم ونمت شهرين (نومة أهل الكهف)


صحيت من النوم وحسيت بملل وفراغ قاتل حاولت أرفهـ عن نفسي ورحت ألعب لعبة الحبل بإستخدام الحبل السري
وأجلس أنطط وأغني شبره أمره شمس نجوم كواكب هواء واحد اثنين ثلاثه هيييييييييييييييه ...


وفجأه من قوة ماأنطط تزحلقت وأنقلب يصير راسي تحت ورجولي فوق قامت أمي تصررخ .,


أخذها أبوي على طووول لأقرب مستشفى قال الطبيب هذي ولااااااااده لما سمعت الخبر وأنا أفرح مابغينا نطلع
وبديت أكشخ وارتب حالي أستعد للقاء الأول مع صديقي بالحضانهـ
وأمي كل شوي تتعالى صرخاتها حطوها على السرير متوجهين لغرفة الولاااااده وأبوي يمشي جنبها
ويقولها لاتخافي أنا معاكي ترد أمي أخاف أموت وانا اولد , أبوي رد عليها والدموع تنهمر من عينيه ياجعل يومي قبل يومك
<===<< متأثرهـ بالأفلام


وأنا أقول ماوصلنا لغرفة الولادهـ إنكتمنا ياهوه هوّوووووووونا .,
طبعاً نقلوا أمي لسرير الموجود بالغرفه وجاء الدكتور ومعاه النيرسات .,
قال الدكتور لأمي زفيييييييييير أمي فهمتها عكس أدتها شهييييييييييق واذا انا اللي أنشفط وأدخل جوّووا دقيت أمي بكوعي
قلتلها يقولك زفير زفير الظاهر أمي سمعتني وزفرت زفرة وتدفعني أمي بقوه وأنا طلع سرعتي 180 ميغابايت
وطلع كل شي فيني الا خشمي قلت لحووووول هذا اللي كنت خايف منه


إستدعى الدكتور الطاقم الطبي عشان يطلعون خشمي حاولوا المرهـ الأولى والثانيه مانفع وبعد ثالث محاوله طلعوهـ ) الثالثه ثابتهـ )
جلست أبكي وأقول للدكتور غض البصر
وتشيلني الستر على يدها وتلفني بذاك الأبيض
ياسلاااااااام وأخيرا انتهت معاااناتي
[b]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حكاية محشش في بطن امه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة الأسطورة للتميز :: «®°·.¸.•°°·.¸.•°™ المنتديات العامة ™°·.¸.•°°·.¸.•°®» :: «®°·.¸.•°°·.¸.•°™ استراحة المنتدى ™°·.¸.•°°·.¸.•°®»-
انتقل الى: